استمرارا لمسلسل السرقة الإسرائيلى للتراث الفنى المصرى .. كتاب إسرائيلى جديد يترجم أغانى “العندليب” للعبرية

استمرارا لمسلسل السرقة الإسرائيلى للتراث الفنى المصرى .. كتاب إسرائيلى جديد يترجم أغانى "العندليب" للعبرية

كتب : نها مهنى

 كتاب إسرائيلى جديد ،  استمرارا لمسلسل السرقة الإسرائيلى للتراث الفنى المصرى وتحديدا أغانى “العندليب الأسمر” عبد الحليم حافظ، و”كوكب الشرق” السيدة أم كلثوم، أصدر مؤخرا فى إسرائيل كتابا جديدا لأغانى العندليب يتضمن سيرته الذاتية وتاريخه الفنى وأغانيه مترجمة للغة العبرية.

استمرارا لمسلسل السرقة الإسرائيلى للتراث الفنى المصرى .. كتاب إسرائيلى جديد يترجم أغانى “العندليب” للعبرية

 

استمرارا لمسلسل السرقة الإسرائيلى للتراث الفنى المصرى .. كتاب إسرائيلى جديد يترجم أغانى "العندليب" للعبرية

استمرارا لمسلسل السرقة الإسرائيلى للتراث الفنى المصرى .. كتاب إسرائيلى جديد يترجم أغانى “العندليب” للعبرية

وسلطت العديد من وسائل الإعلام الإسرائيلية، الضوء على الكتاب الجديد لمؤلفه الإسرائيلى ذو الأصول العراقية، لطيف بارطوف، والذى أصدر فى السنوات الأخيرة عدة كتب من بينها كتابا تُرجمت فيه الأغانى الأفضل للمطربة المصرية الكبيرة أم كلثوم.

وكان بارطوف قد نشر أيضا فى عام 2015 كتاب بعنوان “أغان مختارة للموسيقى والمطرب الكبير محمد عبد الوهاب”، وقد تضمن الكتاب 158 أغنية ترجمها المؤلف اليهودى للعبرية.

ويضم الكتاب الإسرائيلى الجديد الذى صدر فى نهاية عام 2016 الماضى وبداية العام الجارى، الذى جاء تحت عنوان “مختارات من أغانى العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ”، مقدمة قصيرة عن الفنان المصرى العريق وتاريخ حياته، وتطور سيرته المهنية، إلى جانب كل أغنية مشار إلى سنة بثها فى الإذاعة، وتظهر كلمات الأغنية بالعربية وبالعبرية أيضا.

وأوضح “راشون مكور” إن فكرة ترجمة عشرات الأغانى لكبار المطربين فى مصر، أم كلثوم، ومحمد عبد الوهاب وعبد الحليم حافظ، وإصدارها فى كتاب بالعربية، جاءت للمولف الإسرائيلى فى أعقاب جلسات مشتركة مع أصدقاء يهود عراقيين، والذين جائوا إلى إسرائيل فى سن أصغر ولا يعرفون العربية بمستوى عال بما فيه الكفاية، فكرر أولئك طلبهم من بارطوف أن يترجم الكثير من الأغانى وكلما تراكمت ترجمات الأغانى، وحظى بارطوف بمديح وثناء على ترجماته، تشكلت لديه فكرة جمع كل الترجمات، وتحسينها وإصدارها فى كتاب.

حيث أن الكثير من المطربين الإسرائيليين، وخصوصا من أصول شرقية، قاموا على مدى سنوات طويلة بسرقة أغنيات مصرية كلاسيكية، ومن بين هؤلاء المطربين المطربة اليهودية سريت حداد التى غنت لأم كلثوم، وعوفر ليفى الذى غنى أغنية العندليب الأسمر الخالدة، “سواح”.

إكتب تعليقك